خطوات لتسريع أداء أي هاتف أندرويد

- الإعلانات -

0

- الإعلانات -


عادة ما نلاحظ بطء أداء الهاتف بعد عدة أشهر من الاستخدام، وهي مشكلة محيرة بعض الشيء إذ المسبب يختلف حسب كل حالة، لذا دعونا نعرض حلولا عامة للمشكلة بأجهزة أندرويد:


  • تعرف على مسبب المشكلة

 هل هو تطبيق معين؟ هل هو مجموعة من التطبيقات؟ هل النظام نفسه؟ – تطبيق Trepn Profiler من كوالكم يعرض لك الثقل على كل نواة من أنوية المعالج المركزي، كما يعرض ثقل تيار الإنترنت لكلًا من البيانات والواي فاي، وكذلك الثقل على معالج الرسوميات واستهلاك الذاكرة العشوائية والمزيد. كما يتيح التطبيق أثر أي تطبيق معين على المعالجات.



  •  تخلص من بعض البيانات 

امتلاء سعة التخزين يؤثر على الأداء بشكل عام لذا ينصح بالتخلص من بعض البيانات وخاصة من تلك التي يمكن نسخها احتياطيا باستخدام خدمة التخزين السحابي.


ولمعرفة أي من المحتويات يستهلك مساحة كبيرة، اذهب إلى الإعدادت Settings > التخزين Storage. وبينما أنت هناك يُنصح بالتوجه إلى تبويب التطبيقات Applications وإلغاء تثبيت التطبيقات غير الضرورية وتعطيل تلك المثبتة سلفًا إن كنت في غنى عنها، كما يمكنك التوجه إلى تبويب التحميلات Downloads ومسح بعض الملفات المنسية هنالك.

وكذلك يُنصح بـمحو بيانات “كاش” Clear Cashed data وصحيح أنها التطبيقات تستخدمها لتسريع الأداء، لكن وجودها حال امتلاء سعة التخزين قد يكون له تأثير عكسي على الأداء.

  • قلل من استخدام تطبيقات Widget

بقدر الإمكان حاول تقليل تطبيقات Widget بالشاشة الرئيسية؛ لأن عملها بالخلفية يستهلك من أداء المعالج.

  • أغلق التطبيقات بالخلفية


فتح عدد من التطبيقات في وقت واحد يكون له تاثير على الأداء، ويمكنك التخلص من التطبيقات التي تعمل بالخلفية بالنقر المطول على زر هوم وسحب التطبيق إلى اليمين، وبينما أنت هناك يمكنك أن تنقر على تبويب الذاكرة العشوائية RAM بأسفل يمين الشاشة، ثم انقر على زر محو الذاكرة Clear memory للتخلص من أي عمليات غير ضرورية تعمل بالخلفية.

  • أعد تشغيل الهاتف
خطوة بسيطة وبديهية لتخلص من العمليات غير الضرورية التي تجري بالخلفية، والحصول بعض السرعة هي إعادة تشغيل الهاتف، يمكنك ذلك بالنقر طويلا على زر التشغيل واختيار أعد التشغيل Restart ثم اختيار موافق OK.



- الإعلانات -

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.